منتدا اسلامي عام يتضمن كل الموضوعات لكل فئات العمر اللهم بلغنا شهر رمضان
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طريق الجنة ٥

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abasialkordi
Admin


عدد المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 23/06/2012
العمر : 23
الموقع : العراق

مُساهمةموضوع: طريق الجنة ٥   السبت يونيو 23, 2012 10:11 pm

عيون وأنهار الجنة

ولما كانت النفس البشرية تألف المياه والبساتين والأشجار وتسكن إليها فقد زين الله جل وعلا الجنة, وألبسها من بهاء الأشجار وعلوها وبركة الثمار ونموها وجريان الأنهار وسيولها وعذوبة العيون في أركانها,ما تقر به أعين عباد الله الصالحين.
عيون الجنة: قال تعالىSad إن المتقين في جنات وعيون( [ الحجر45 ]، وقال سبحانه: ( إن الأبرار يشربون من كأس كان مزاجها كافورا(عيناً يشرب بها عباد الله يفجرونها تفجيراً( [ الإنسان 5-6 ] ، قال بعض السلف: "معهم قضبان من حديد حيثما مالوا مالت معهم" *حادي الأرواح إلى بلاد الأفراح *
أخي الحبيب: ما بالك بقوم سلكوا طريق النجاة.. وتزودوا بالطاعات واتقوا ربهم حق التقاة..فأورثهم الله تلك الجنات, تتفجر عيونها كل حين, تارة تمزج بالكافور فتكون باردة طيبة الرائحة,وأخرى بالزنجبيل فتكون حارة طيبة الرائحة, قال تعالى:
( ويسقون فيها كأساً كان مزاجها زنجبيلا (عيناً فيها تسمى سلسبيلا ( [ الإنسان 17-18 ]
وقال سبحانه:
(إن المتقين في جنات وعيون (ادخلوها بسلام آمنين( [ الحجر 45-46 ]
فأحسن –أخي الكريم-يحسن الله إليك,وصفِّ سعيك إلى الجنة بالصدق والإخلاص والعمل الصالح, يسقيك الله من عيونه وشراب جنته:
صفى المقرب سعيه فصفا له
ذاك الشراب فتلك تصفيتان
وفي الجنة عينان: الأولى: عين الكافور: قال تعالىSad إن الأبرار يشربون من كأس كان مزاجها كافورا (عينا ًيشرب بها عباد الله يفجرونها تفجيراً( [ الإنسان 5-6 ] وهذه العين يشرب منها المقربون الماء الخالص.وأما الأبرار فيشربونه ممزوجاً.
الثانية: عين التسنيم: قال تعالىSad إن الأبرار لفي نعيم ( على الأرائك ينظرون ( تعرف في وجوههم نضرة النعيم (يسقون من رحيق مختوم(ختامه مسك وفي ذلك فليتنافس المتنافسون( ومزاجه من تسنيم(عينا ًيشرب بها المقربون( [ المطففين 22-28 ]
أنهار الجنة: وبين تلك القصور الذهبية, والخيام البهية تجري أنهار عذبة لذة.. أعدها الله للمؤمنين ونوَّع أجناسها وشرابها, فمنها الماء ومنها العسل ومنها الخمر ومنها اللبن. قال تعالىSad مثل الجنة التي وعد المتقون فيها أنهار من ماء غير آسن وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وأنهار من خمر لذة للشاربين وأنهار من عسل مصفى( [ محمد 15 ]
فماء الدنيا يأسن ويأجن من طول مكثه.. لكن مياه أنهار الجنة لا تأسن.. ولبن الدنيا تصيبه الحموضة إذا طال مكثه لكن لبن الآخرة لا يتغير طعمه, وخمر الدنيا كريهة المذاق كريهة الرائحة أما خمر الجنة ففيها من اللذة ما يبعث على الشرب, وعسل الدنيا تصيبه الأخلاط فلا يصفو, أما عسل الجنة فصاف لامع طري. فأين هي الدنيا من الآخرة؟ وكيف يحرص عاقل على لذة ناقصة فانية ويترك اللذة الكاملة الباقية؟ فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور. وقد أخبرنا رسول الله ( أنه في إسرائه (:" رأى أربعة أنهار يخرج من أصلها نهران ظاهران ونهران باطنان, فقلت: يا جبريل, ما هذه الأنهار؟ قال: أما النهران الباطنان فنهران في الجنة, وأما الظاهران فالنيل والفرات" ( مسلم ) وتأمل- أخي- في هذه الأنهار وما أودع الله فيها من خيرات لم تجر العادة بمثلها في الدنيا. وتأمل فيها وهي تجري في الجنة من غير أخدود, تحت القصور والمنازل والغرف وتحت الأشجار, قال تعالى:
( جنات تجري من تحتها الأنهار( [ البقرة 25 ] ، وقال سبحانهSad تجري تحتها النهار( [ التوبة 100 ] ، وقال سبحانهSad تجري من تحتهم الأنهار( [ الكهف ] ، أما الكوثر فهو نهر من أنهار الجنة أعطاه الله سبحانه وتعالى لرسوله ( Sad إنا أعطيناك الكوثر ( [ الكوثر 1 ] ، وعن أنس بن مالك عن النبي ( :"بينما أنا أسير في الجنة, إذ أنا بنهر حافتاه قباب الدر المجوف, فلت: ما هذا يا جبريل؟ قال: هذا الكوثر الذي أعطاك ربك, فإذا طيبه أو طينه مسك أذفر" ( البخاري مع الفتح ) .
واعلم أخي الكريم: أن هذه الأنهار تنساب متفجرة من الأعلى ثم تنحدر في نزول, فعن أبي هريرة ( قال: قال رسول الله (:" إن في الجنة مائة درجة أعدها الله للمجاهدين في سبيل الله , ما بين الدرجتين كما بين السماء والأرض, فإذا سألتم الله فاسألوه الفردوس فإنه أوسط الجنة وأعلى الجنة, وفوقه عرش الرحمن, ومنه تفجر أنهار الجنة" ( البخاري ) وأخبر ( :" إن في الجنة بحر العسل, وبحر الخمر, وبحر اللبن, وبحر الماء,ثم تنشق الأنهار بعد" ( الترمذي وقال حسن صحيح )
فشمر- أخي- عن ساعد الجد فإن الأمر جلل.. إن الجنة حق.. ونعيمها صدق.. (
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mawso3a.forumotion.me
 
طريق الجنة ٥
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدياد الموسوعة :: المنتديات الإسلامية :: إسلاميات-
انتقل الى: